المجبوس الإماراتي Emirati Machboos

Majboos

من الأمور التي أصبحت أحكم اتقانها إخلاف الوعد معكم! تجدني أضع صورة على الانستجرام وأعدكم وأعد نفسي بأني سأضع طريقتها على المدونة في أقرب فرصة ولا أفعل، وهذا شيء يخجلني من نفسي، أحياناً أغضب من نفسي وأعد نفسي ألا أكرر فعلي هذا أبداً، وتجدني أقوم بفعله مراراً وتكراراً، السبب في ذلك يعود بكل بساطة إلى كوني مشغولة  حتى النخاع، وأصبحت حقيقة لاأجد الوقت لعمل أي شيء سوى ماكان متعلقاً منه بالجامعة وبمسؤولياتي تجاه دعاء وعمار، فأنا الآن أقوم بدور الأب والأم معاً حيث أن زوجي وفقه الله عاد إلى السعودية قبل قرابة العام ، وحاول ابنائي رعاهم الله جاهدين أن لايتركوا نشاطاً لامنهجياً إلا وانخرطوا فيه وأقحموني معهم، أو بمعني آخر فإن دعاء التي هي في الثالثة عشر من عمرها تقرر من تلقاء نفسها أنها ستذهب يوم السبت الماضي إلى مدينة أخرى لزيارة معرض الكتاب الذي يقام مرة كل عام وتتوقع مني -أو بالأحرى من سائقها الخاص- إيصالها إلى هناك، ليس هذا فحسب بل وتتوقع مني التصرف في أخيها الصغير الذي تعلم أنه قد يعكر عليها صفو مزاج الكتاب، فتراني آخذه في أول الصباح قبل سفرنا إلى زوجة ابن عمتي (زرين)حفظها الله ليلعب مع أبنائها حين تستمع دعاء بكتبها، أفاجأ بعد يوم طويل جداً وبعد قيادة السيارة لمدة لاتقل عن سبع ساعات في يوم واحد أن دعاء قد واعدت صديقاتها للذهاب لرؤيتهم في اليوم التالي وهذا يحتم علي طبعاً أن آخذها إلى هناك وأن أعتني أنا بعمار أي بمعنى آخر أن لا أذاكر طوال عطلة نهاية الأسبوع لتستمع هي في عطلتها، الظريف في الأمر أنه يفترض علي تذكر مواعيدها عن ظهر قلب لأنها أخبرتني به مرة خلال الأسبوع لكنها تنسى أو يروق لها أن تنسى أنني إنسانة طبيعية أي أنني لست بأي شكل من الأشكال امرأة خارقة تستطيع أن تتذكر مواعيدها ومواعيد أخيها ومواعيدي أنا التي لابد منها لأن أغلبها متعلق بالجامعة، كان هذا مقتطفاً صغيراً من حياتي عايشته الأسبوع المنصرم.

 لذلك فإن الوقت أحياناً لايخدمني للجمع بين الإثنين فينتهي بي المطاف مقصرة في حق نفسي لأنني لاأريد التقصير في ما سبق، أصبحت لاأنال قسطاً من الراحة إلا فيما ندر، فأنا لاأنام من الليل إلا قليله، لا أهتم بصحتي مطلقاً، لاأمارس الرياضة على نحو منتظم إطلاقاً، إذا مرضت لا أذهب إلى الطبيب إلا حينما تستعصي حالتي، وهكذا.. أظن أن الفكرة وصلت، باختصار أنا مجرمة في حق نفسي، قبل سفري إلى المكسيك اجتمعت مع صديقة عزيزة لي إسمها سيندي، كانت ابنتانا تذهبان إلى نفس المدرسة والآن أصبحت من أعز صديقاتي، أردت أن اجتمع بسيندي لأوصيها على الأولاد ووالدي الذي تطوع للقدوم من السعودية والمكوث مع الأولاد خلال فترة سفري، كنت حينها قد اجريت للتو عملية في أسناني وكان سبب العملية بالطبع هو إهمالي لمواعيد طبيب الأسنان اللذي أخبرني منذ فترة طويلة أن هناك التهاباً انتقل من ضرسي إلى عظام فكي وأصبح ينخر فيها وعلي علاجه، مع علمي بهذا كله فأنا لم أجد وقتاً للعودة له إلا بعد ثلاث سنوات! عندما قابلتني سندي كانت وجنتي منتفخة وتظهر على وجهي آثار التعب، نظرت إلي سندي وقالت لي: أسماء مابالك؟ تبدين متعبة للغاية حينها اخبرتها أنني على وشك الإنهيار!

أنا أريد تحقيق كل شيء في عمري هذا، وأريد تحقيقه بشكل مثالي، أول كلمة قالتها لي صديقتي: تحتاجي البطئ أحياناً، بل وليس من العيب أبداً أن تأخذي فترات للراحة، قلت لها مباشرة ولكنني كبرت في السن ولم أحقق شيئاً في حياتي بعد فأنا وكما ترين مازلت على مقاعد الدراسة، قالت لي أسماء انظري إلى عائلتك التي بنيتها ألا يعتبر هذا استثماراً، قد تعتبرينه أمراً مفروغاً منه إلا أنك استثمرت فيه الوقت والجهد وسترين ثمراته في المستقبل القريب.

بعدها قصت لي قصة جيسي التي أذكرها جيداً فقد كانت والدة أحد الطلاب في صف دعاء، كانت أماً مثالية بكل ماتعنيه الكلمة من معنى، فكانت أول المتطوعات في كل أنشطة المدرسة وعلى الرغم من هذا فكانت تعمل بدوام كامل في جامعة رايس، بالإضافة إلى هذا كله كانت مدربة يوجا، أما بالنسبة لحياتها العائلية فقد كانت مسؤولة عن أختها المطلقة والتي لاتعمل وكذلك كانت هي المسؤولة عن والدتها، أما في منزلها فكانت هي المسؤولة عن كل شيء وأكد هذا زوجها في عزائها، فجأة وبدون أي سابق إنذار مرض قلبها وتوفيت في خلال اشهر بسيطة، المحزن في الأمر أن جيسي كانت تعمل في جامعة رايس وهي واحدة من أفضل الجامعات في العالم حتى يتمكن أبنائها من الدراسة فيها بالمجان، وفعلاً تحقق حلم جيسي ولكن بعد فوات الأوان.. التحقت إبنة جيسي برايس غير أن جيسي كانت قد توفتها المنية وقتها ولم تشهد لحظة عاشت وكدت لأجلها.

قالت لي حينها هل تعلمين أن أمراض القلب هي المسبب الأول لوفيات النساء في العالم وأن قلة النوم والقلق تؤثر سلباً على القلب، قالت لي عبارة لن أنساها أبداً: “أسماء إن كنت تحبين أطفالك وعائلتك فيجب أن تعيشي لأجلهم”.

وصفة شهر سبتمبر لنكهة عربية كانت من الإمارات وهي بلد عزيز وقريب من قلوبنا أجمعين، طبقت مجموعة نكهة عربية وصفة المجبوس وهو عبارة عن أرز بالدجاج أو اللحم أراه يشبه كثيراً الكبسة السعودية لكن مع اختلافات بسيطة، إن كنت ممن لاينجح عادة في صنع الأرز تقيد/ي بالملاحظات الهامة التي سأسردها تالياً لينجح الطبق.

majboos_1

ملاحظات هامة:

١- ممكن استبدال البهارات بأخرى يفضلها أهل بيتك.

٢- إن كان اللحم سيستخدم بدلاً عن الدجاج فتطول مدة طهيه وأنا أنصح ألا يضاف الملح عليه إلا بعد استواءه تماماً.

٣-من الممكن أيضاً استخدام المأكولات البحرية كالربيان وعندها سيستمر طهيه دقائق معدودة فقط.

٤- إن كنت ممن لايتقنون صنع الرز فيفضل تصفية مرق اللحم قبل اضافته على الرز.

٥- اشتري نوع أرز جيد، اشتري أنا هنا أرزاً باكستانياً واعتقد أن نجاح أرزي يكمن في جودة النوع الذي استخدمه.

المجبوس الإماراتي

المصدر:

 Sumaya Obaid    (بتصرف)

المقادير

٢-٣ ملاعق أكل زيت

٢ بصل مفرومة ناعم

٢ طماطم كبيرة مفرومة ناعم

١ ملعقة أكل صلصة طماطم

٣-٤ حبات ليمون ناشف

بهارات صحيحة: ٤ حبات قرنفل، ٤ حبات هيل، عود قرفة، ٢ حبة ورق غار

بهارات مطحونة: ملعقة شاي من كل من: كركم أو هرد، كزبرة ناشفة مطحونة، هيل مطحون، زنجبيل مطحون)، نصف ملعقة شاي من كل من: (قرنفل مطحون، قرفة مطحونة)

ملح وفلفل أسود حسب الرغبة

٤    أرجل دجاج (ممكن الاستعاضة بدجاجة كاملة صغيرة أو بصدور الدجاج أو الأجنحة كما تحب عائلتك)

٢    كوب أرز

 ١/٣كوب صنوبر أو لوز أو فستق

١/٢ حزمة كزبرة مفرومة ناعم للتزيين

من الممكن أيضاً رش بعض الزبيب للزينة

الطريقة:

  • يقلب الزيت مع البصل على نار متوسطة إلى عالية حتى يصبح لونه شفافاً، ومن ثم يضاف الدجاج ويقلب جيداً ومن ثم تضاف البهارات الصحيحة والبهارات المطحونة ويضع عليه ماء حتى يغطيه ويترك على النار مدة بسيطة حتى تظهر عليه الرغوة وتزال باستمرار (لمدة خمس دقائق تقريباً).
  • يضاف الطماطم والصلصة ويقلب قليلاً حتى تذوب الصلصة ومن ثم يترك على النار حتى يستوي الدجاج (حوالي نصف ساعة).
  • تزال قطع الدجاج من الماء وتضع في صينية وتدخل الفرن وتترك في فرن مشعول من الأعلى فقط حتى يتحمر الجانب العلوي منها ثم تقلب لتتحمر باقي أطراف الدجاجة
  • يغسل الرز جيداً ويضع في قدر الطبخ ومن ثم يضاف عليه حوالي ٤ أكواب من مرق الدجاج، اضطررت أنا لزيادة نصف كوب ماء أثناء عملية الطبخ، يترك على نار هادئة حتى يستوي الأرز.
  • يحمر الصنوبر في طاوة على النار أو في صينية في الفرن ويراعى أن يقلب باستمرار لأن له قابلية عالية لكي ينحرق.
  • يسكب الأرز في طبق التقديم ويضع فوقه الدجاج ومن ثم يرش عليه الصنوبر والكزبرة.
Advertisements

5 comments

  1. شُكراً لأنك أمْ، فالأمهاتُ يُضفن للحياة رونقًا من نوعٍ نادرٍ جداً بل لا يجرء على تقليده أحد.
    صحيح أن الله لم يجعلني أمًّا بعد إلا أنّي أشعر بعظمة وجود أمّي في حياتي
    وكيف أنّي لم أعي بذلك حتى كبرت مدركة أنها الواحدة بين صفوف العالمين،
    الملاذ إذا ما ضاقت علي رحابة الأرض، الدفء الرؤوم في ليلةٍ هادئة برداء حزين.
    ما تفعله أمّي لن تستطيع صديقتي منحه لي أو أختي أو حتى أبي.
    ما تفعله أمّي قديسًا في قلبي أحاول دائما إبقائه بالحمد.
    لذا لا تضيقُ بك مداركُ الحياة إن رأيتِ من أطفالك شقاوة أو عِناد،
    فاليوم تعبٌ تُشكرين عليه لكنك في الغد برحمة الله سترين منهم الدُعاء وإليك البر و العرفان.
    ذكرتني بقصة الشجرة المعطاءة التي لاتزال تمنح مستظلها ما أُعطيت من ثمارٍ
    وأغصان وجذع حتى لم يبق منها غير غصن واهن إلا أنها لا تتوانى لحظة في مد ظلها بكل سعادة.
    فمن طيب حظ أبنائك أن كنتِ لهم أمّا كتلك، لكنه يجدر بك التفكير في نفسك،
    لا تعتادي على تسويف الأشياء التي تُحبين فعلها عادة، أو تشعرين بالتحسن إزاء القيام بها!
    فأنت الحياة، النعمة التي يفتقدها الكثير فحافظي عليك.

    _
    بالمناسبة سلِمت يداك على طيب الطبق فقد سنحت لي الفرصة لإعداده
    وكان المذاق رائعًا بلا شك.
    وهذه التقاطة سريعة بعدما أنهيتُه بحماسة.

    1. عزيزتي مها.. إن لم أكتب هذه التدوينه إلا لتقرأيها أنت وتخطي بها تعليقك الذي نقشته في قلبي لكفاني هذا.. أشكر الله أن رزقني عائلتي الصغيرة على الدوام ولكني أشكره ايضاً على أن منحني هذه العائلة الكبيرة التي أتواصل معها عبر هذه الصفحه فهي حقاً (أعني العائلة الكبيرة) من أثمن ماأملك. كلماتك أسعدتني، أبهجتني، وأبكتني.. تتركين صدى عميقاً في نفسي كل مرة تمرين بها من هنا.. بارك الله في والدتك التي أحسنت تربيتك..بورك قلمك عزيزتي ودمت في حفظ الله ورعايته.. سعيدة لأنك أوفيت بوعدك وبقيت بالقرب من هنا.

      أما بالنسبة لتطبيقك فهو رائع بمعني الكلمة.. وسعيدة لتصرفك في الطبق وإضافة الفلفل فهي إضافة قد تعتبر ضرورية للبعض، قد أضيفها للوصفة لمن يحب 🙂

      1. ليرفع الله من قدرك، ويُقر عينيكِ ببر أبنائك.
        فكلامك الطيّب ألجمني وأظهر عجزي في الرد عليك.
        *ممتنةٌ والله للكثير من السعادة التي زرعتها في صدري هذا الصباح. ♡ ♡

  2. عزيزتي اسماء، بمجرد قرائتي لمدونتك الرائعة ادركت كم اشتقت للقراءة باللغة العربية الجميلة على سبيل التغيير.
    قد نصحتني امي كثيرا بأن اتطلع على حسابك وكنت اود انا انام مبكرا لولا ان شدنتي مدونتك لاقرأ اغلب اطروحاتك دفعة واحدة !
    اوافقك الرأي في ان عادة “التسويف” هي اسوء عادة قيدتني عن التزاماتي وبعثرت اولوياتي. ولكن، اعتقد انه صار من العادي جدا اننا نسوف في ظل تراكم المسؤوليات. حياتنا بعد الزواج والدارسة والغربة لاشك انقلبت رأسا على عقب ولهذا توقفت عن ان الوم نفسي كثيرا. اصبح هدفي هو ان اجتاز يومي بسلام.. انام وانا راضية عن نفسي وعن عملي وابنتي وزوجي. و البقية الامور تتحمل الانتظار.. احيانا.
    بارك الله فيك واتمنى انً تستمري باسلوبك اللطيف دوما
    اسمهان

    1. عزيزتي وأختي الصغيرة أسمهان، سعيدة جداً بمرورك من هنا وسعيدة جداً بأن يكون محتوى مدونتي قد شد انتباهك وأتأسف إن كان قد طرد النوم من عينيك بعض الشيء! ردي المتأخر لتعليقك هنا قد يخلص معاناتي مع التسويف وهذه فعلاً عادة سيئة علي التخلص منها.. وقد أصبت عزيزتي أن أجتاز يومي بسلام قد يكون حقاً غاية أمانيّ. أتابع حسابك على الإنستجرام باستمرار وتعجبني عفويتك وحرفيتك.. استمري عزيزتي ووفقك الله أينما كنت.. لنا لقاء بإذن الله

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s